أضف تعليق

هل سيغرق اقليم كوردستان في مستنقع المحاصصة


وكالة عفرين للأنباء

تشكل أزمة رئاسة اقليم كردستان التي نجمت مؤخرا عن تظاهرات و أعمال شغب في محافظة السليمانية مرحلة هي الأصعب من عمر تجربته السياسية بشكلها الحالي أي بعد حصول الاقليم على امتيازات سياسية بعيد الاحتلال الأمريكي للعراق وحصول الحزبين الكرديين الرئيسين في الاقليم على مكاسب سياسية سواء على مستوى الاقليم الكردي أم على مستوى الدولة العراقية كان من أهم تلك المكاسب حصول التحالف الكردي على منصب رئيس الجمهورية الذي شغله جلال الطالباني لعدة سنوات ناهيك عن حقائب وزارية أهمها حقيبة الخارجية.

وكالة عفرين للأنباء

الحزبان الرئيسيان في الإقليم (الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني) لم يخرجا من النظام الجديد الذي أرادته الولايات المتحدة للعراق حيث قاما بتشكيل كتلة كردية وفق اتفاقية تحالف بين الطرفين دخلا فيها المؤسسات التشريعية و التنفيذية في بغداد أسوة بالكتلتين السنية و الشيعية كما تقاسما بموجبها المكاسب السياسية الكردية في بغداد و الاقليم بموجب اتفاقية استراتيجية امتدت بينهما لنهابة العام الفائت.

التطورات السياسية في الاقليم والنفوذ الايراني فيه وعموم العراق نال من الخارطة السياسية للإقليم اذ انشق عن الاتحاد الوطني حركة التغيير بزعامة نوشيروان مصطفى ليتلقى بعد ذلك الدعم من النظام الايراني الأمر الذي جعله يؤسس لقاعدة جماهيرية على حساب التيارات السياسية الأخرى و بوجه خاص الاتحاد الوطني الكردستاني قبل أن يأخذ الريادة منه في الانتخابات البرلمانية المؤخرة لتصبح الكتلة النيابية الثانية بعد كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني إلا أن ذلك لم يسعفه ليكون شريكا في حكومة التي تعيش منذ عامين مخاض الولادة لعدم توافق الأحزاب السياسية على توزيع الحقائب الوزارية فيما بينها.

الدولة العراقية بنظامها السياسي القائم على المحاصصة الطائفية عاشت أسوأ تجربة سياسية لها خلال السنوات التي ظلت فيها تحت قيادة رئيس وزرائه السابق نوري المالكي الذي عمل على دعم نظام بشار الأسد و تقوية النفوذ الإيراني في العراق و سوريا قبل أن يقوم بتسليم مناطق واسعة من الأراضي العراقية لتنظيم داعش بانسحاب جيشه المعروف بجيش المالكي فضلا عن تسليم الكثير من مخازن الأسلحة و الطاقة من أهمها مصفاة بيجي التي كانت تشكل شريان الحياة بالنسبة للعراق.

المالكي التجأ وقتها إلى النظام الإيراني ليتحول النفوذ الايراني في العراق الذي كان مقتصرا على أقبية المؤسسات السياسية إلى تطور عسكري في ميدان الحرب ضد التنظيم فأسسن ايران الميليشيات الشيعية التي عملت على مد النفوذ الايراني على الاراضي العراقية وفق سياسة تقوم على تأجيج الصراع الطائفي من خلال القيام بمجازر بحق المدنيين من عرب السنة بتهمة الانتماء لتنظيم داعش .

سيناريو المالكي في بغداد تحاول ايران تكراره في الاقليم من خلال دعم حليفه نوشيروان مصطفى بالسعي للقفز فوق أكتاف كل من الديمقراطي الكردستاني و الاتحاد الوطني الأمر الذي يعيد الى الأذهان قفز المالكي على قائمة العراقية بدعم من النظام الايراني هذا ما أشار إليه لوسائل الاعلام سكرتير المكتب السياسي للديمقراطي الكردستاني فاضل ميراني بأن حركة التغيير بدعم من قوى إقليمية هي التي تقف وراء أعمال الشغب التي تتعرض لها بعض مدن الإقليم.

حركة التغيير ذات الخلفية الماركسية وإن كانت قد نفت في بيان لوسائل الإعلام دعوتها لتلك الاحتجاجات الا أن الاتهامات موجهة لها في وقت تسعى فيه الى تشكيل حكومة ائتلافية من خلال تحالفها مع الجماعة الاسلامية في الاقليم الأمر الذي يمكن ان يؤدي الى تقسيم الاقليم و بالتالي تحقيق جزء اخر من مسلسل المشروع الايراني في المنطقة. تنظيم داعش بدوره أبدى دعمه وتأييده لتظاهرات من خلال بيان نُشر على المنابر الالكترونية الداعمة له واصفا النظام الحالي للإقليم بالصهيوني مؤكدا دعمه لتلك التظاهرات.

وبحسب بعض المراقبين فإن التظاهرات المؤخرة تحقق منها المطلب الإيراني الرامي إلى طرد مكاتب الحزب الديمقراطي الكوردستاني الأمر الذي أكده مسؤول الفرع الرابع في الحزب الديمقراطي الكوردستاني سعيد سليم بأن المكاتب يمكن أن تغلق واصفا ذلك بالأمنية.

الديمقراطي الكوردستاني الذي يتمتع بالحصة الأكبر من مكاسب المحاصصة في الإقليم يسعى بدوره إلى تجديد توافقاته مع غريمه التاريخي الاتحاد الوطني مفضلا إياه على حركة التغيير لأسباب تتعلق بضعف الاتحاد والتوجه المتناقض لقياداته في سعي للاستفادة من الخلافات الموجودة داخل الاتحاد الوطني و إقصاء الغريم الجديد حركة التغيير من العملية السياسية.

لعبة المحاصصة تشكل التهديد الأكبر لإقليم كوردستان كونها تفتح أبواب التدخل الخارجي الذي يمكن أن تؤدي في المستقبل إلى تقسيم مناطقي وسط اصرار حركة التغيير على الانقلاب على توافقات الحزبين التاريخيين واصرار الحزبين على تقسيم كعكة الكابينة الثامنة على اثنين فقط

وكالة عفرين للأنباء

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: