أضف تعليق

PYD: ذهنية منفذي تفجيرات أنقرة ترفض السلام في تركيا وسوريا


حزب الاتحاد الديمقراطي

استنكر حزب الاتحاد الديمقراطي PYD التفجيرات الانتحارية التي استهدفت مناصري حزب الشعوب الديمقراطي في العاصمة التركية أنقرة اليوم، وشبه الحزب تفجيري أنقرة بتفجير آمد عشية الانتخابات التركية في حزيران الماضي، ومجزرة برسوس، ومجزرة كوباني قبل عدة شهور، مؤكداً على أن ذهنية منفذي هذه التفجيرات هي نفس الذهنية التي ترفض السلام في تركيا كمما ترفضه في سوريا.

وجاء ذلك خلال بيان كتابي أصدره حزب الاتحاد الديمقراطي ووصل نسخة منه لوكالة أنباء هاوار.

وفيما يلي نص البيان كما ورد “المجزرة الإرهابية التي وقعت اليوم في أنقرة هذا الصباح ونجم عنها أكثر من تسعين شهيداً بالإضافة إلى مئات الجرحى مستهدفة مركزِ تجمع سلمي حاشد ومؤيد لجميع العمليات السلمية في تركيا وتأكيدٍ على جميع نداءات وقف إطلاق النار وفتح الباب مرة أخرى أمام العملية السياسية وآخر هذه النداءات التي أطلقها اليوم العمال الكردستاني.

وقد جاءت المظاهرة لتثمن مثل هذه المواقف المسؤولة حيث أنّه كان معظم المتجمعين المدنيين هم من القوى العلمانية واليسارية ومؤسسات المجتمع المدني ومؤيدي حقوق الإنسان من رفاق ومناصري ومؤيدي حزب الشعوب الديمقراطي، ومثل هذين التفجيرين الإرهابين لا يختلفان عن التفجير الإرهابي الذي حدث في آمد عشية الانتخابات التركية في حزيران الماضي، ويتطابق مع الذي حدث في مجزرة برسوس، وتشابه التي حدثت في كوباني قبل عدة شهور.

مما يعني أن الذهنية التي ترفض العملية السلمية في تركيا هي نفسها التي ترفضها في سوريا وفي باقي مناطق الشرق الأوسط، ويعني أيضاً أن مرتزقة الإرهاب والسلطوية الإرهابية عازمة على المضي في هدم كل ما يؤسس للعملية السلمية وتقف موقف العداء من جميع مشاريع السلام في المنطقة، وهذا ما رأيناه واضحاً في سوريا وروج آفا والهجوم المعلن من قبل التنظيمات الإرهابية على الإدارة الذاتية الديمقراطية في روج آفا مدة ثلاث سنوات سابقة.

إن هذا التفجير المُدان يحمل في طياته مآرب سياسية من شأنها تأجيل الانتخابات التركية أو التلويح لذلك وتعتبر أيضاً بمثابة إرهاب عام موجه لعموم الشعوب في تركيا ولجميع طوائفها وفئاتها وللعلاقات التاريخية التي تجمع بين هذه الشعوب والطوائف على مر التاريخ ومفاد مثل هذا التهديد هو إعادة انتاج السلطة الاستبدادية في تركيا.

إننا في المجلس العام لحزب الاتحاد الديمقراطي الـ PYD ندين ونستنكر هذين التفجيرين الإرهابيين، كما أننا نسأل جميع الشعوب في تركيا أن تزيد من تلاحمها وتنطلق من أواصر الأخوة بين الشعوب والعيش المشترك حتى تحقيق السلام المجتمعي، وأن تقف سداً منيعاً للجماعات الإرهابية ولكل الأجندات التي تنتج الإرهاب، كما أننا نتوجه إلى عوائل الضحايا بالعزاء الحار ونسأل الشفاء العاجل للجرحى.

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: