أضف تعليق

أمريكا تتجه لتدريب وتسليح القوات الكوردية والجماعات المعتدلة في سوريا


قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر اليوم الجمعة إن من المقرر أن يدخل الرئيس باراك أوباما تعديلات على نهج واشنطن في مساندة قوى المعارضة السورية بعد البداية المتعثرة لبرنامج تدريب عسكري أمريكي.

وأعلن ثلاثة مسؤولين أمريكيين كبار تجميد العمل بالبرنامج الحالي لتدريب وتسليح المعارضة السورية المعتدلة. وكذلك الاتجاه بشكل اكبر الى تدريب الكورد في غرب كوردستان(شمال شرق سوريا) بمعدات عسكرية اساسية(وليست معدات متطورة) بهدف ملاحقة والحاق الهزيمة بتنظيم داعش واستعادة الاراضي التي سيطرعليها التنظيم في تلك المنطقة, حسب الشرق الاوسط.

وقال وزير الدفاع الأمريكي متحدثا للصحفيين في لندن يوم أمس إن الجهد الأمريكي الجديد سيسعى لتمكين مقاتلي المعارضة السورية على غرار ما فعلته الولايات المتحدة لمساعدة المقاتلين الكورد السوريين على محاربة الدولة الإسلامية بنجاح في سوريا. وأضاف “العمل الذي أنجزناه مع الكورد في شمال سوريا مثال على نهج فعال يكون لديك فيه جماعة قادرة على الأرض ويمكن أن تساعد على نجاحها.

يأتي هذا بعد التدخل الجوي للطائرات الروسية لدعم القوات الحكومية في معاركها ضد فصائل المعارضة في “ادلب وحماه و ريف اللاذقية ” واتهام الإدارة الأمريكية لموسكو بأن عمليتها الجوية لا تستهدف تنظيم داعش المتطرف بقدر ماتستهدف المعارضة المسلحة(المعتدلة ) لدعم قوات الرئيس السوري بشار الأسد.

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: