أضف تعليق

أميركا: روسيا نشرت في سوريا كتيبة برية ودبابات متطورة


أكد السفير الأميركي لدى حلف شمال الأطلسي “ناتو”، اليوم الأربعاء، أن الحشد العسكري الروسي في سوريا يشمل وجودا بحريا “كبيرا ومتناميا” وصواريخ بعيدة المدى وكتيبة قوات برية تدعمها أحدث دبابات روسيا.

واعتبر دوغلاس لوت، السفير الأميركي لدى “الناتو”، أن موسكو تمكنت من تنفيذ انتشار عسكري “مؤثر جدا” خلال الأسبوع المنصرم في قاعدتها البحرية في طرطوس وقاعدة جيشها في اللاذقية.

وكان دوغلاس يتحدث عشية اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في “الناتو” الذي سيهيمن عليه تدخل روسيا في الحرب بسوريا.

وقال لوت في إفادة صحفية: “هناك وجود بحري روسي كبير ومتنام في شرق البحر المتوسط وأكثر من 10 سفن الآن، وهو ما يزيد قليلا عن المعتاد”.

وأوضح أن “التعزيزات الروسية الأخيرة خلال الأسبوع المنصرم أو نحوه شملت قوة برية في حجم كتيبة.. وتوجد مدفعية وقدرات صاروخية بعيدة المدى وتوجد قوات دفاع جوي”. وتتكون الكتيبة عادة من نحو 1000 جندي.

ويقول مسؤولون غربيون إنه من الناحية الاستراتيجية فإن حملة الضربات الجوية الجديدة لروسيا في سوريا تهدف فيما يبدو إلى المساعدة في وقف مكاسب المعارضة التي تسبب مخاطر متزايدة لبشار الأسد وحماية الأصول العسكرية الروسية في البلاد، وبينها الميناء الوحيد المطل على البحر المتوسط، واستعادة مكانة موسكو كقوة دولية كبرى تنافس الولايات المتحدة.

وقال لوت: “القوة التي نشروها هناك مؤثرة للغاية بالفعل بالنسبة لقوة انتشار سريع تمت خلال أسبوع أو نحوه.. إنها تضم كل الأسلحة.. أسلحة جنبا إلى جنب وطائرات هجومية.. وطائرات هليكوبتر هجومية ومدفعية ومدفعية صاروخية”.

وأضاف أن “القوات البرية الروسية في سوريا تضم بعضا من أكثر الدبابات الأكثر تقدما

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: