أضف تعليق

الفن السابع الكوردي بين مطرقة التلفزيون وسندان الإنتاج السياسي


 

يلماز المحمد علي

لا بدّ في بداية كل مقال سينمائي أن يذكر اسم الراحل “يلماز غونيه“ وعن أعماله والسعفة الذهبية في مهرجان «كان» ومعاناته وتاريخه الذي صنع للكورد الفن السابع.

ولن ننسى «بهمن قوبادي» والذي سار على درب غونيه بطريقته الخاصة وأسلوبه، والذي أظهر بإبداعه في أفلام سينمائية والتي شاركت في مهرجانات عالمية معاناة الكورد وآلامهم، وأيضاً «هونر سليم» الذي يعدّ من الحكام الذين لهم ذات أهمية كبيرة في مهرجان (كان) السينمائي في فرنسا وبعض المهرجانات العالمية.

فمعظم الحكومات والأنظمة الذين مارسوا استبدادهم على شعوبهم عامة وعلى الكورد خاصة رفضوا ظهور تلك الفنون التي تعبر عن معاناة هؤلاء الناس وخاصة الفنيين، وأحياناً في أعيادنا القومية كعيد نوروز والمسرح وكل مَن يظهر على المسرح من الأرجح أن يسجن لأسباب أمنية تخص أمن الوطن.

السينما ليست كالإعلام الكوردي المبتذل حالياً، والذي يعمل لجهات تدعم سياسات وأحزاب معينة، فليس هناك جهة معينة تدعم السينما بالمعنى الحقيقي، وإنما الإعلام يدعمه الكثيرون من جهات عديدة مجهولة وأوروبية وأحزاب كوردية بأغراض معينة. وبالنسبة لجهات الإنتاج الكوردية والقنوات التلفزيونية التي تدعي بأنها تدعم الفنون، مثال على ذلك المخرج «آراس سينو» الذي قدم سيناريو لدرويش عفدي لبضع قنوات في كوردستان العراق ولم يتبنوا الفيلم بتمويله. وهناك المخرج نيازي بكي الذي تخرج من أكاديمية سينمائية في روسيا، ولم يعمل في سوريا بمجال السينما، لأنه لم يكن بعثياً ربما أو لم يكن على علاقة بالمسؤوليين استخباراتياً يعملون على سماح هذا العمل.

لقد عرض عملي في سينما الكندي بدمشق، وعندما جاءني البيان للتوقيع استغربت بأن مدير العام للسينما في سوريا مازال قائم على عمله منذ 17 عام، فهذا هو حال السينما والإعلام والتلفزيون كله ينفذ عمليات فنية (انتحارية) على مبدأ المال، وكانت هناك دورة في اسطنبول لتخريج دفعة من الشباب الكورد، وليتمكنوا في العمل بمجال الإخراج، ولكن عندما شاهدت النتيجة تأسفت على طاقم التدريس، الذي لم يكن متمكناً وممتهناً،

إن السينمائيين الكورد الأكاديميين قليليون جداً، بسبب ما عاناه الكورد من ظلم واستبداد ومجازر سياسية ودموية واجتماعية، لكن الجيل الجديد لربما يغير المعادلة، ويجعل من المستحيل أمراً ممكناً، وسيسعون بإحياء الفن السابع من جديد.

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: