أضف تعليق

‘إعدام لقمان بيرليك عمل لاإنساني ويتنافى مع المبادئ الأخلاقية’


 

كوباني ـ ندد عضو ديوان العدالة في مقاطعة كوباني فرحان حاج عيسى بالعمل الإجرامي الذي ارتكبته القوات الخاصة التركية بحق المواطن حاجي لقمان بيرليك من مدينة شرنخ بباكور كردستان، وأقدامهم على إعدامه وهو حي وسحل جثته خلف مدرعة من نوع عقرب في شوارع المدينة وقال إنه عمل لاإنساني ويتنافى مع المبادئ الأخلاقية.

وأكد عضو ديوان العدالة في مقاطعة كوباني فرحان حاج عيسى في تصريح لوكالة أنباء هاوار أن قيام الدولة التركية بإعدام المواطن حاجي لقمان عمل لاإنساني وناشد جميع الكردستانيين بتصعيد النضال ضد هجمات الدولة التركية وممارساتها.

وقال فرحان حاج عيسى “إن ما تقوم به الدولة التركية من ممارسات وانتهاكات بحق المدنيين العزّل في باكور كردستان وتركيا، ممارسات لاإنسانية وليس لها علاقة بالمبادئ الأخلاقية. وكما تعلمون قامت القوات الخاصة التركية بإعدام المواطن حاجي لقمان بيرليك من مدينة شرناخ بباكور كردستان بوحشية وهو حي وسحلت جثته خلف مدرعة من نوع عقرب في شوارع المدينة أمام أنظار الناس في الشوارع، أنها وحشية لا حدود لها ولا تمت للإنسانية بصلة”.

وأضاف حاج عيسى “الدولة التركية بممارساتها وأفعالها الجبانة فقدت احترامها للإنسانية. فحتى الأديان السماوية أيضاً توصي بإكرام الموتى ودفن الجثامين”.

وأكد حاج عيسى أن ممارسات الدولة التركية هذه ليست جديدة، “فتاريخ الدولة التركية مليء بمثل هذه الممارسات والمجازر بحق المدنيين العزّل ومنها مجزرة روبوسكي في باكور كردستان، وقتلت العديد من المدنيين في اسطنبول وباكور كردستان. ومثال على ذلك الشاب الكردي محمد اغار الذي كان يرعى أغنامه في قريته بباكور كردستان عندما قامت الدولة التركية بقتله ووضعت سلاحاً على جثمانه، لأنه إنسان كردي ولا يحق له العيش وفق معاييرهم”.

ونوه حاج عيسى إلى أن الدولة التركية من خلال أفعالها هذه تحاول كسر إرادة الشعب الكردي وإجبارهم على ترك قراهم وديارهم وذلك عبر زرع الخوف في قلوبهم وسلب إرادتهم، وقال “ذهنية الدولة التركية لا تقبل التغيير ولا تعترف بحقوق الإنسان وخاصة الشعب الكردي ومن يطالب بحقه وحريته تقوم بقتله. ويمنع الشعب من ممارسة أبسط حقوقه الطبيعية في المجتمع ويرى الحل في الموت. ما كان يرتكبه مرتزقة داعش بحق الشعب في روج آفا وسوريا، تقوم الدولة التركية بتنفيذه اليوم في باكور كردستان. الدولة التركية بممارستها هذه تنفذ وتطبق أفعال مرتزقة داعش بحق المدنيين العزل”.

وندد حاج عيسى بممارسات القوات الخاصة التركية بحق المواطن حاجي لقمان بيرليك وأكد أنها ممارسات لاإنسانية وليس لها علاقة بالمبادئ الأخلاقية وهو عمل إجرامي.

وفي نهاية حديثه طالب فرحان حاج عيسى المنظمات العالمية والإنسانية بحماية المدنيين من هذه الممارسات واتخاذ قرارات خاصة لحماية المدنيين من الممارسات الوحشية واتخاذ موقف صارم تجاه هذه الانتهاكات. كما ناشد جميع المؤسسات والتنظيمات الكردستانية لتصعيد نضالها وجهودها في مواجهة هذه الممارسات.

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: