أضف تعليق

بارزاني يحذر داعش من عواقب إعدام نحو 39 مقاتلاً من البيشمركة


 

حذر مسعود بارزاني، رئيس إقليم كردستان في كركوك، داعش من عواقب إعدام نحو 39 مقاتلاً من البيشمركة يعتقد أن المتطرفين يحتجزونهم.

وأكد بارزاني أن الإقليم سيبذل أقصى الجهود من أجل تحرير البيشمركة الأسرى لدى «داعش»، وحذر التنظيم من مغبة إعدامهم.

ومع الأنباء عن وصول ميليشيات شيعية إلى كركوك جدد قادة لكورد رفضهم لأي تواجد مسلح في المدينة، كما سبق لرئيس الإقليم الكردي، مسعود بارزاني، أن أكد عزم الأكراد منع أي دخول لميليشيات الحشد الشعبي إلى المدينة.

ويذكر أن دخول قوات الحشد الشعبي (الميليشيات الشيعية) كركوك ينذر بإشعال فتيل مواجهات بينها وبين البيشمركة.

وذكر تقرير لوكالة «أسوشييتد برس» أن الميليشيات أقامت قواعد على بعد 10 كيلومترات من المدينة. ولا يمانع محافظ كركوك الكردي نجم الدين كريم دخول قوات الحشد الشعبي إلى المدينة، لكن بارزاني سبق أن اعتبر ذلك خطا أحمر.

وفي هذا السياق قال الملا محمد يوسف، وهو متحدث باسم فيلق بدر بزعامة هادي العامري، إنهم «في كركوك فعلا». وأضاف «علينا أن نقاتل».

وكان العامري زار كركوك الأسبوع الماضي جالبا معه أسلحة وذخيرة للمقاتلين الشيعة. وحسب عدد من قادة هذه الميليشيا فإن نحو خمسة آلاف مقاتل شيعي دخلوا حدود محافظة كركوك هذا الشهر وحده

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: