أضف تعليق

“داعش” تخطف ثلاثة أشقاء مع اشتداد المعارك في الريف الجنوبي لقامشلو


بالتزامن مع اشتداد المعارك في المنطقة المحيطة بقرية (جزعة) بين وحدات الحماية الشعبية وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، تشتد وتيرة الاشتباكات بينهما في الريف الجنوبي لمدينة قامشلو أيضاً. الريف الجنوبي لمدينة قامشلو يسيطر على عدد من قراها تنظيم (داعش) بدءً بقرية (تل حمدي) وصولاً للقرى الواقعة بين مدينة (تل براك) والحسكة.

في حين تتمركز قوات الحماية الشعبية في قرى (عامر) وما بعدها من (مزارع رشو، تل طير) وصولاً إلى قرية (كرباوي). هذه الاشتباكات بدأت ترتفع وتيرتها في الأيام الأخيرة سببت بحركة نزوح نسبية باتجاه مدينة قامشلو، بدورها قامت عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) باختطاف ثلاثة أفراد من عائلة رشو بتهمة انتمائهم لوحدات الحماية الشعبية، وهم: – لقمان علي رشو،  46سنة، يعمل فلاح ولديه 5أولاد – وليد علي رشو، 42سنة، يعمل في الزراعة ولديه ولد – كادار علي رشو، 30سنة، هو شقيق المذكورين أعلاه.

وبحسب أهالي القرية فإنه ورغم مناشدات أهالي المختطفين لمسؤولين في وحدات حماية الشعب إلا أن الأخيرة تتجنب التدخل بدعوى أنهم مدنيون، كما حاول بعض الوجهاء التوسط لدى قيادة التنظيم -الذين يؤكد أنهم من أبناء المنطقة- للإفراج عن الأخوة الثلاثة إلا أنهم يشترطون الإفراج عن معتقليهم لدى وحدات الحماية الشعبية مقابل الإفراج عنهم.

جدير بالذكر أن الاشتباكات في الريف الجنوبي لمدينة قامشلو لا تنفك تتوقف، وبحسب أبناء تلك القرى فإن معظم المنتمين لتنظيم (داعش) هم من أبناء المنطقة يقودهم أمراء من تونس والسعودية.

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: