أضف تعليق

فعاليات تضامنية مع مقاومة أهالي كوباني في مختلف مناطق روج آفا


تتوالى ردود الأفعال المنددة بالهجوم الذي تتعرض مقاطعة كوباني من قبل المجموعات المرتزقة، كما أبدى العديد من الأهالي ومؤسسات المجتمع المدني في مختلف مناطق روج آفا عن تضامنهم ومساندهم لمقاومة أهالي كوباني واستعداهم لتلبية نداء النفير العام.

حيث نظم كونفدراسيون الطلبة الوطنيين ومؤسسة عوائل الشهداء في مدينة الحسكة اعتصامين تضامناً مع مقاومة أهالي كوباني، كما نظم المئات من أعضاء اتحاد الشبيبة الثورية في مدينة قامشلو، والمجلس الشعبي في مدينة سري كانيه مسيرات راجلة نددوا فيها بالاعتداءات التي تتعرض لها مقاطعة كوباني. كما أعربت العديد من أمهات السلام في مدينة قامشلو عن شجبهن واستنكارهن لما تتعرض له مناطق روج وأبدين تضامنهن مع مقاومة أهالي كوباني.

الحسكة

اعتصم العشرات من الطلبة الكرد في مدينة الحسكة بمقاطعة الجزيرة في كلية الزراعة يوم أمس تنديدا بالهجمات التي تتعرض لها مقاطعة كوباني من قبل  مرتزقة داعش .

وأصدر المعتصمون بياناً استنكروا فيها الهجمات الإرهابية على مقاطعة كوباني وناشدوا الشباب الكرد بالانضمام إلى وحدات حماية الشعب.

وجاء في بيان كونفدراسيون الطلبة ” في المرحلة التاريخية التي يمر بها شعبنا الكردي في أجزاء كردستان الأربعة الذي يتجه بخطى راسخة نحو حريته و خاصة في روج أفا  و شمال كردستان حيث أن الشعب الكردي يقوم ببناء إدارته الذاتية الديمقراطية و يمارس سياسته و تعليمه و تدريبه بلغته الأم”.

وتابع البيان” بعد اندلاع الثورة في سورية و روج أفا اتخذ الشعب الكردي نهج الخط الثالث و ناضل من اجل حريته في كافة مناطق روج آفا و استطاع تحرير مناطقه من أيدي النظام البعثي الشوفيني و بناء مؤسساته الوطنية”.

ونوه بيان كونفدراسيون الطلبة إلى أن “هذه الخطوات لم تكن ترضي القوى العالمية و الدول الإقليمية و خاصة أعداء الشعب الكردي و خصوصا بعد إعلان الإدارة الذاتية في المقاطعات الثلاثة في روج آفا، حيث بدأوا بفرض حصار اقتصادي على روج آفا. وكذلك الهجمات المستمرة من قبل داعش و التنظيمات الإسلامية المتشددة”. 

واختتم كونفدرسيون الطلبة بيانه بالقول” إننا في كونفدرسيون الطلبة الكرد الوطنيين نستنكر بشدة الهجمات الإرهابية على كوباني و روج آفا و سنقدم الدعم والمساندة بكل طاقاتنا و إمكاناتنا لشعبنا في مقاطعة كوباني، و نناشد الشباب الكرد بالانضمام إلى وحدات حماية الشعبي للدفاع عن مكتسبات الشعب الكردي و السير على نهج الشهداء “.

كما اعتصم العشرات من أعضاء مؤسسة عوائل الشهداء في الحسكة ظهر اليوم أمام مقر المؤسسة وذلك استنكارا للهجمات التي تتعرض لها مقاطعة كوباني من قبل الجماعات الإسلامية المتطرفة .

حيث أصدر المعتصمون بياناً إلى الرأي العام جاء فيه ” أن مقاطعة كوباني تتعرض لأبشع الهجمات من قبل القوى الظلامية والتكفيرية المتطرفة والتي تدعي الجهاد تحت مسمى دولة الإسلام في العراق والشام “داعش” منذ أكثر من أسبوع والمدعومة من حكومات السعودية وتركيا والنظام البعثي  الشوفيني “

وأشار البيان إلى الهدف من هذه الهجمات هو ” كسر الإرادة الحرة للشعب الكردي والمتمثلة في الإدارة الذاتية الديمقراطية التي تم إعلانها وبإرادة شعبها وجميع مكونات المنطقة، إن شعبنا في مقاطعة كوباني سوف لن يستسلم لأنه يمتلك إرادة حرة ومن خلفه الشعب الكردي في كل المقاطعات الأخرى “.

كما ندد البيان بالهجمات الوحشية والممارسات اللانسانية التي تقوم بها هذه الجماعات الظلامية التي تتدعي  الإسلام ولا تمت للإسلام بأية صلة ولا لأي ديانة في الأرض.

وأعلنت مؤسسة عوائل الشهداء في ختام بيانها عن تضامنها ومساندها لنداء النفير العام الذي أعلنته وحدات حماية الشعب ” ونناشد جميع أبناء شعبنا تلبية نداء النفير العام والانضمام إلى  وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة  ونناشد كل ضمير حي من أجل تلبية نداء  النفير العام “.

وانتهي الاعتصام بالشعارات التي تحي مقاومة وحدات الحماية الشعبية ووحدات حماية المرأة و مقاومة أهالي كوباني .

سريه كانيه

نظم المجلس الشعبي التابع لحركة المجتمع الديمقراطي تظاهرة اليوم تنديداً بالهجمات التي تتعرض لها مقاطعة كوباني شارك فيها المئات من أبناء المدنية.

وانطلقت التظاهرة من أمام دار الشعب مروراً بالسوق المركزي متجهين صوب حديقة الشهيد كوران وسط ترديد الشعارات التي تحي مقاومة شعب كوباني، ووحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة. رافعين صور قائد الشعب الكردي، الأعلام الكردية و أعلام وحدات حماية الشعب و وحدات حماية المرأة.

و ألقت جيجك ديرك عضو منسقية أتحاد ستار كلمة في المتظاهرين قائلة” نحي مقاومة شعبنا في مقاطعة كوباني و مقاومة وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة و ننادي جميع الشباب والشابات بالانضمام إلى صفوف المقاومة صفوف وحداتنا،  و نوكد بان كوباني ليست وحدها أننا جميعنا معهم ونعاهد شعبنا في كوباني بأننا نقف إلى جانبهم”.

كما ألقى علي خليل عضو مؤسسة عوائل الشهداء كلمة قال فيها ” اليوم يوم المقاومة والنضال من أجل الحرية و نوكد لكوباني بأنها ليست وحدها بل سريه كانيه معها، وعلينا اليوم أن نوحد انفسنا ونقف إلى جانب بعضنا البعض كي نحقق هدفنا في نيل الحرية والكرامة و التعايش المشترك”.

قامشلو

وفي مدينة قامشلو نظمت حركة الشبيبة الثورية وحركة الشبيبة الكردية بمدينة قامشلو اليوم مسيرة تضامنية مع أهالي كوباني ومنددة بالهجمات التي تشنها المجموعات المرتزقة.

حيث تجمع اليوم المئات من أعضاء حركة الشبيبة الكردية وحركة الشبيبة الثورية أمام جامع قاسمو في مدينة قامشلو حاملين الأعلام الكردية وصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان مرددين الشعارات التي تحيي مقاومة أهالي كوباني ووحدات حماية الشعب.

بعد الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء انطلقت المسيرة من أمام جامع قاسمو الكائن بالحي الغربي باتجاه ساحة اوصمان صبري في حي الهلالية بمدينة قامشلو. وبعد الوصول إلى ساحة اوصمان صبري ألقى آلان تمي عضو حركة الشبيبة الكردية كلمة استنكر فيها الهجمات الهمجية التي تشنها داعش والقوى البعثية الشوفينية على الشعب الكردي. ووجه تمي التحية إلى مقاومة وحدات حماية الشعب.

كما ألقى  دليل دوغان عضو حركة الشبيبة الثورية كلمة أدان فيها الهجمات الهمجية والشوفينية على أهالي كوباني وطالب جميع الأطراف بالوقوف صفاً واحداً في مواجهة الجماعات المرتزقة.

وانتهت المسيرة بالهتافات والشعارات التي تحيي مقاومة أبناء الشعب الكردي في كوباني.

وفي سياق متصل أعربت العديد من أمهات السلام في مدينة قامشلو عن مساندتهن لمقاومة أبناء الشعب الكردي في كوباني.

وأدانت فصلة موسى الهجمات التي تشنها المجموعات التي تدعي الإسلام على المناطق الآمنة في كوباني. وأكدت موسى أن الهجوم على كوباني يستهدف العلاقة الأخوية بين مكونات روج آفا،  وطالبت جميع مكونات روج آفا بتلبية نداء النفير العام ومساندة أخوتهم في كوباني.

ومن جانبها قالت نجاح خلف ” تعتقد المجموعات المرتزقة بانها بهجماتها تحت اسم الإسلام سوف تكسر إرادة مكونات روج افا وتكسر إرادة وحدات حماية الشعب. نقول لهم لا وألف لا، لان لشعب روج افا درع حصين لا يمكن كسره”.

وأشارت كولجيهان باغستاني بأن نساء روج آفا تساندن مقاومة كوباني، وكوباني ليست لوحدها ويجب على كافة مكونات روج افا حمايتها ومساندتها. وقالت إن أن الشعب الكردي في روج آفا أمام فرصة تاريخ ليثبت وجوده أو أن يبقى تحت نير الظلم والاستعباد”.

أما  كولستان يوسف فقد وجهت نداءاً لأبناء الشعب الكردي قائلة ” اليوم يومكم يا شعب روج افا احموا أرضكم وعرضكم وشعبكم وشرفكم ولا تتركوا وطنكم المجموعات التكفيرية التي تدعي الإسلام بأن تحتل ترابكم. عودوا إلى وطنكم وانضموا إلى أخوتكم في كوباني في ساحات القتال”.

كما أشارت كل من عدلة محمد وحنيفة حسن إلى أن أبنا الشعب الكردي يمارسون الإسلام الحقيقي وأن المجموعات المرتزقة تشوه صورة الإسلام.

وأكدتا أن “هذه الأرض لكافة المكونات التي تعيش في روج افا والجميع مستهدفين بهذه الهجمات ويجب علينا ان نقف متضامنين متكاتفين ونشكل حدود من النار حول كوباني للقضاء على تلك المجموعات”.

Advertisements

About إدارة الموقع

أدارة موقع وكالة عفرين للأنباء نسعى للشفافية في نقل الخبر و ايصال صوت الحقيقة

شارك و عبر عن رأيك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: